كروسفت · المجتمع · بنات الشمس

هاشتاق_الكرسي!😆

لقد كان هذا الأسبوع حافلاً جداً. بدايته رحلة سفر مفاجأة و نهايته هاشتاق في تويتر قام فيه اكثر من ٧٠ شخصاً على الأقل بذكري بالاسم مع اسم الأستاذة منى أبو سليمان بسبب رأينا المشترك في أولوية الجلوس للنساء في مقاعد الباصات المؤدية للطيارة بدل الرجال. كانت هناك رسائل خاصة كثيرة من أصدقائي يتسائلون عن مايحدث. لا أحبّ الأضواء و لكن ماحدث أضحكني كثيراً صراحة، على الرغم من أَنِّي خجلت سرّاً أن يطّلع عليه أحد أصدقائي الأجانب.

قبل عامين، و في آخر يوم من انتهائي من دورة السلتا في واشنطن بالولايات المتحدة، و هي دورة مكثفة و شاقة تؤهل حامل شهادتها تدريس اللغة الانجليزية في أي مكان بالعالم، أعطينا نحن الطلاب ألقاباً من اختيارنا لبعضنا البعض حتى نتذكر بها الشخصية التي كنّا عليها خلال ذلك الوقت.

في حين أُعطِيَ زملائي ألقاباً مثل :المشاكس، الخامل، المغامر، الشجاع، كان لقبي هو lady-بصراحة لا أعرف كلمة تترجم الكلمة للعربية بنفس السياق سوى كلمة “سيّدة” على الرغم من عدم دقتها تماماً-. حين سألتهم عن السبب وراء ذلك أخبروني بأن تصرفاتي، كلامي، الطريقة التي أمشي و أتناول بها طعامي كل ذلك قد أحدث ذلك الانطباع.

قد عنى ذلك اللقب لي الكثير. ذلك لأنني قبل ذلك كنت دائماً ما أشعر بأنني يجب أن أتغير و أصبح مثل بقية الفتيات اللاتي أراهنّ، فأضحك بصوت عالي مثلا، أو أركض بدون سبب في العلن. كان ذلك يبدو أكثر متعة لي. حتى صوري تبدو غالباً راكزة. لاشيء يظهر الجنون الذي أشعر به أحياناً. حتى إنني أمام الكاميرا لا أعرف أين أضع يدي. باختصار، حاولت و لكن لم أستطع تغيير شخصية “الليدي” بداخلي.

نشأت في بيئة شكّلتني ك “ليدي”، و شكّلت أخواني الذكور ك “جنتل من” . قد لايصدّق البعض حين أقول بأننا داخل عائلتنا لانشتم بَعضُنَا بعضاً ، لا نغتاب، لا نتكلم بالسوء عن أحد، لا نحكم على أحد و لا ننشغل بحياة أحد، أو على الأقل نحاول ألا نفعل.

كنت أعتقد قبل الانطلاق الى هذا العالم الواسع بأننا لسنا استثناء و أن جميع العوائل كذلك. كنت أعتقد بأن مجتمعي ككل يشبه المدينة الفاضلة.

حين خرجت من عالمي الصغير عرفت بأن مجتمعي للأسف أبعد مايكون عن ذلك الوصف. أدركت بأن الناس هنا بإمكانها أحياناً أن تكرهك بدون حتى أن تعرف اسمك. بإمكانها أن تمقتك لأنك تعيش حياة تشبهك أنت. بإمكان بعض الاشخاص هنا أن تحكم عليك بشكلك، بمظهرك، برياضة تمارسها، بسوء فهم متعمد لما تقول أو تكتب أو ربما كان غير متعمد. يكفي أن يكون لك رأياً مختلفاً عنهم حتى تكون عدواً؛ يصفوك بأوصاف تعبر عن دواخلهم لاتعبر عنك. مجتمع يردّد ليل نهار أشعار حبّ و أقوال مثالية لا يعيشها بل و يحكم على من يقرر أن يعيشها. يريدون لك أن تعيش بنفس تعاستهم و فشلهم حتى تنتمي. مجتمع يعيش تناقضات مضحكة حتى بدا واضحاً فيه انفصام شخصية اجتماعي حقيقي.

لا أحكم على أحد و ليس ذلك سبب كتابتي لهذا المقال. أردت فقط أن أقول كلمة صغيرة لكل من يجرؤ على أن يشبه نفسه وسط حشد متشابه حد الملل: استمر!

أردت أيضاً أن أعبر عن امتناني لأصدقائي الذين ضحكوا معي كثيراً خلال هذين اليومين. شكراً لكونكم أنتم.❤️

………………………………………………………….

شكرًا لوقتك في قراءة هذا المقال.

اسمي نور الحياة، سعودية احب أن أقرأ، و أكتب و أن أفعل مايشعرني بالحياة كالحديث المطول و العميق مع أصدقائي.

تربوية ايضا و أؤمن بمبدأ التعليم بالتسلية. هنا قناتي في تلقرام لتعليم اللغة الانجليزية:

https://t.me/active_english_wth_Noor

هنا قصتي كاملة مع تعلم اللغة الانجليزية كطالبة في السعودية:

https://hayatlmaskeen.wordpress.com/2016/11/26/%d8%aa%d8%b9%d9%84%d9%91%d9%85%d8%aa-%d8%a7%d9%86%d8%ac%d9%84%d9%8a%d8%b2%d9%8a-%d9%81%d9%8a-%d8%a7%d9%84%d8%b3%d8%b9%d9%88%d8%af%d9%8a%d8%a9-%d9%88-%d8%af%d8%b1%d9%91%d8%b3%d8%aa-%d8%a7%d9%84%d8%a3/

اذا أعجبك مقالي هذا، أخبرني فأنا لا أقرأ الأدمغة.

أتمنى لك يوم سعيد مهما كان تعليقك.💚

Advertisements

2 thoughts on “هاشتاق_الكرسي!😆

  1. اهلين نور .
    لقد قرأت بعض التعليقات فما وجدت الا عقول فارغه لاتُجيد الحوار ، وهذا ياغاليتي دليل نجاحك .

    Like

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s